القرآن الكريم للجميع » تفسير الطبري » سورة الضحى

خيارات حفظ الصفحة والطباعة

حفظ الصفحة بصيغة ووردحفظ الصفحة بصيغة النوت باد أو بملف نصيحفظ الصفحة بصيغة htmlطباعة الصفحة
وَالضُّحَىٰ (1) (الضحى) mp3
الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : { وَالضُّحَى } أَقْسَمَ رَبّنَا جَلَّ ثَنَاؤُهُ بِالضُّحَى , وَهُوَ النَّهَار كُلّه , وَأَحْسَب أَنَّهُ مِنْ قَوْلهمْ : ضَحِيَ فُلَان لِلشَّمْسِ : إِذَا ظَهَرَ مِنْهُ ; وَمِنْهُ قَوْله : { وَأَنَّك لَا تَظْمَأ فِيهَا وَلَا تَضْحَى } : أَيْ لَا يُصِيبك فِيهَا الشَّمْس . وَقَدْ ذَكَرْت اِخْتِلَاف أَهْل الْعِلْم فِي مَعْنَاهُ , فِي قَوْله : { وَالشَّمْس وَضُحَاهَا } مَعَ ذِكْرِي اِخْتِيَارنَا فِيهِ . وَقِيلَ : عُنِيَ بِهِ وَقْت الضُّحَى . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 29035 -حَدَّثَنَا بِشْر , قَالَ : ثَنَا يَزِيد , قَالَ : ثَنَا سَعِيد , عَنْ قَتَادَة { وَالضُّحَى } سَاعَة مِنْ سَاعَات النَّهَار .